دراسة أمريكة النظر في المرآة يساعدك على فقدان الوزن:

توصلت دراسة أمريكية إلى دور جديد للمرايا، إذ قالت إنها يمكن أن تساعد الأفراد الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة على فقدان الوزن.

وكشفت دراسة جديدة أن إلقاء الأفراد الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة نظرة فاحصة على أجسادهم في المرآة يمكن أن يساعدهم على فقدان الوزن، وفقاً لموقع “Study Finds” الأمريكي.

ووجد الباحثون في جامعة تكساس، الولايات المتحدة، أن النظر في المرآة يشجع الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن على الانخراط في أنشطة صحية بشكل أكبر.

ولفتت الدراسة إلى أن شعور مرضى السمنة بالحزن بسبب رؤية الدهون الزائدة في أجسادهم تحفزهم على تغيير عاداتهم في تناول الطعام وممارسة الرياضة، إذ وجدت أن النظر إلى المرآة يقلل من الشعور بالقلق وعدم الرضا عن الجسد، كما أنه يؤدي لتحسين وعي هؤلاء الأشخاص.

وجاءت النتائج، التي نُشرت في مجلة Journal of Clinical Nursing، بعد مراجعة 5 دراسات شملت 1687 مشاركاً.

ونقل الموقع عن المؤلف الرئيسي للدراسة الدكتور هارييت أوموندي قوله: “تأمل دراستنا في التعامل مع المرآة باعتبارها أداة رعاية صحية جديدة لمكافحة السمنة.”

وعندما وضع الباحثون المرايا في كافتيريا جامعة تكساس كان الطلاب أكثر ميلاً إلى اختيار الوجبات الصحية بدلاً من الوجبات الدهنية، مثل تفضيلهم للفواكه المجففة بدلاً من كعكات الشوكولاتة، كما وجدوا أن المشاركين باتوا يأكلون كميات أقل ويقضون وقتاً أطول في مضغ الطعام، فضلاً عن أن وجود المرآة قد قلل من جودة مذاق الطعام غير الصحي.

وخلصت الدراسة إلى أن النظر في المرآة يؤدي لتقليل معدل تناول الطعام وتعزيز تقدير الذات. ونقل الموقع عن مؤلفي الدراسة قولهم: “يمكن للنظر في المرآة أن يحفز الوعي الذاتي الذي يطالب الأفراد بالتصرف بشكل يتناسب مع المعايير المجتمعية الأوسع، إذ أن تناول الطعام غير الصحي أمام المرآة لا يتماشى مع المعايير الصحية، وبالتالي فهو يؤدي إلى الشعور بعدم الراحة مما يقلل من جودة مذاق الطعام، وبالتالي تقليل معدل الاستهلاك.”

ويضيف مؤلفو الدراسة: “استخدام المرآة في الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة هو مجال بحثي ناشئ لا يزال في مهده ولم يتم دراسته بشكل كبير، ولكن يمكن أن يكون وجود المرايا أداة مفيدة تضاف إلى برامج إدارة السمنة للحد من هذه المشكلة من خلال تشجيع تبني السلوكيات الصحية.”

المصدر
وكلات
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: