دراسة تكشف عن أن الحفاظ على الطبيعة يمنع إنتشار الأوبئة

قال علماء يحققون في الوقاية من الأوبئة إن هناك حاجة إلى بذل المزيد من الجهد لمنع انتقال مسببات الأمراض من الحيوانات إلى البشر.

وحسب تقرير نشرته جامعة هارفارد مؤخرا ، قال علماء من عدة قارات إن الحكومات يجب أن تدمج بين إجراءات الصحة العامة والحفاظ على الطبيعة البرية للمساعدة في منع انتقال العدوى.

ويعتقد الفريق أن “الحد من إزالة الغابات وتنظيم التجارة المتعلقة بالحياة البرية” يمكن أن يكلف أقل من 22 مليار دولار سنويا، أي ما يقرب من 2% من “التكاليف الاقتصادية والتكاليف المترتبة على الوفيات الناجمة من الاستجابة لجائحة كورونا”.

وكتبوا أن “الاستثمار في السيطرة على تفشي المرض، مثل اختبارات التشخيص والأدوية واللقاحات، أمر بالغ الأهمية، ولكنه غير كاف لمواجهة مخاطر الجائحة”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: