رئيس سلطة ضبط المحروقات يستقبل وفدا من شركة بريتش بتروليوم

زار وفد من شركة بريتش بتروليوم الجزائر لسلطة ضبط المحروقات، برئاسة رئيس مجلس إدارة الشركة والمدير التنفيذي ونائب الرئيس للعمليات أندرو توفولو.

بالإضافة إلى أدريانا سيمبسون، مديرة الشؤون المالية ومدير المالية والإنتاج والعمليات غراهام روبرتس. وكان في استقبال الوفد رشيد نديل، رئيس سلطة ضبط المحروقات.

وكان وزير الطاق و المناجم محمد عرقاب،  قد استقبل جوان الماضي، وفداً من شركة البترول البريطانية بريتيش بتروليوم (BP) بطلب من هذا الأخير.

واستعرض الطرفان خلال هذا الاجتماع علاقات الشراكة التاريخية بين شركة بريتيش بتروليوم ومجمع سوناطراك في مجال المحروقات،    وآفاق التعاون بين المجموعتين في المشاريع ذات القيمة المضافة العالية في الجزائر.

كما ناقش الطرفان المشاريع المستقبلية لا سيما تلك التي يمكن تنفيذها في مجال الطاقات المتجددة والانتقال الطاقوي.

و كان رئيس الجمهورية ي وقت سابق قد كشف أن قيمة الصادرات خارج قطاع المحروقات ستبلغ في نهاية السنة الجارية 4.5 مليار دولار. وذلك “لأول مرة منذ ما يفوق عشرين سنة”.

 

قال: ”إن هناك مؤشرات وبوادر لخروج الجزائر من النفق، حيث أنه ولأول مرة منذ ما يفوق العشرين سنة، تم تجاوز قيمة صادرات أقل من 2 مليار دولار سنويا ووصلنا حاليا إلى تصدير 3.1 مليار دولار وسيصل حجم الصادرات في نهاية السنة الجارية إلى 4 مليار دولار أو 4,5 مليار دولار”.

 

وانتقد رئيس الجمهورية “التهكمات” التي صدرت من أطراف “لا تؤمن بقدرات بلادها”، عقب تصريحه قبل سنة بهدف بلوغ 5 مليار دولار قيمة صادرات خارج قطاع المحروقات.

 

مؤكدا أن “الجزائر قوة إقليمية ضاربة تجلب السلام في المنطقة والعالم كله يعترف بقوتها”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: