علماء يحددون أول مصاب بفيروس كورونا ويعيدون سوق ووهان إلى الواجهة مجددا

يعتقد العلماء على نطاق واسع الآن، أن المحاسب من ووهان الصينية، الذي كان أول شخص يصاب بمرض “كوفيد 19″، ظهرت عليه الأعراض بعد 8 أيام مما كان مسجلا، مما يجعل بائعة مأكولات بحرية في سوق هوانان سيئ السمعة أول حالة معروفة.

حدث هذا الارتباك بسبب المضاعفات الناجمة عن علاجات طب الأسنان التي جعلت الرجل البالغ من العمر 41 عاما مريضا في 8 ديسمبر/ كانون الأول من عام 2019، بحسب وكالة “بلومبيرغ”.
ووفقا لدراسة حديثة، نشرت الخميس، في مجلة “ساينس”، بدأت الحمى والأعراض الأخرى الناجمة عن فيروس كورونا تظهر على المحاسب في 16 ديسمبر، بعدمات ظهرت بالفعل على العديد من العمال في سوق، بما في ذلك بائعة مأكولات بحرية بدأت أعراضها في 11 ديسمبر.

أقام المحاسب على بعد 30 كيلومترا (19 ميلا) من السوق وليس له أي صلة به. قال مايكل ووربي، رئيس علم البيئة والأحياء التطورية في جامعة أريزونا في توكسون ومؤلف الدراسة، إنه من المحتمل أن يكون أصيب عبر العدوى المجتمعية بعد أن بدأ الفيروس بالانتشار في ووهان.

وفقا للدراسة فإن سوق هوانان في مدينة ووهان، كان مصدر التفشي الأولي وليس فقط المكان الذي تم فيه تفاقم انتقال عدوى فيروس “سارس كوف 2” بشكل كبير. لا يزال يتعين على العلماء تحديد أصل الفيروس.

هناك جدل واختلاف حول فكرتين متنافستين بشأن أصل الفيروس، وهو إما أنه تسرب من أحد المعامل أو انتقل من الحيوانات إلى الإنسان.

تدعم الدراسات المعنية بفيروسات كورونا وثيقة الصلة، وتشمل الخفافيش التي تعيش في كهوف الحجر الجيري في شمال لاوس وكمبوديا، الفرضية الأخيرة، خاصة أن الحيوانات المعرضة للإصابة بالعدوى معروف أنها تباع في أسواق ووهان، بما في ذلك هوانان.

المصدر
SPUTNIK
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: