عنابة:السجن لجماعة تنشر أفكارا متطرفة

أدانت عشية اول امس، محكمة الجنايات بمجلس قضاء عنابة بعقوبة تراوحت بين خمس وثلاث سنوات سجنا نافذا، متهمون بتكوين جماعة ارهابية مسلحة تنشط بالخارج، وجنح طبع و نشر وتوزيع كتب دون احترام السيادة والوحدة الوطنية، وجنحة طبع وتوزيع منشورات من وحي أجنبي تضر بالوحدة الوطنية، بالإضافة الى جنحة التحرير العمدي لوثائق و شهادة تثبت وقائع غير صحيحة.

تفاصيل ملف القضية، تعود إلى سنة 2019، حينما ذكرت مصالح الأمن بأنها أحبطت مخططا لتجنيد شباب جزائريين ينحدرون من عدة ولايات بالوطن، على غرار ولايات عنابة، قسنطينة، جيجل، برج بوعريريج، الطارف وغيرها ، للالتحاق بالجماعات المتطرفة في الخارج وخاصة والبلدان العربية منها دولة اليمن، تحت غطاء التكوين المعرفي في علوم اللغة والحديث في دور التكوين بمعهد يطلق عليه تسمية “دار السنة و الحديث” لمدينة صنعاء اليمنية.

توقيف المتهم الرئيسي، المنحذر من ولاية عنابة، وتحديدا في بلدية سيدي عمار، تم اثر معلومات استخباراتية و تتبع نشاط و تحرك المشتبه فيه، عقب عودته الى الجزائر قادما اليها من صنعاء اليمنية.

المصدر
وكلات
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: