منافع وأضرار رجيم الحساء

رجيم الحساء هو نوع من الأنظمة الغذائية قصيرة المدى وهي تساعد في خسارة الوزن بشكل سريع.

وفي هذا الإطار، تقدّم اختصاصية التغذية العلاجية والحميات والمؤثرة على صفحة الانستغرام أبرار عمران، أبرز أنواع رجيم الحساء، وتتحدث في الآتي، عن المنافع والأضرار:


اختصاصية التغذية أبرار عمران

أنواع رجيم الحساء

الحمية المعتمدة على حساء المرق
حمية حساء المرق عادةً تدوم لمدة أسبوع ويمكن أن تدوم عند البعض من 10 إلى 14 يوماً. والجدير بالذكر أنّ القائمين على البحث في هذه الحمية يدّعون أنه يُمكن أن ينخفض وزن الشخص من 5 إلى 10 كيلوغرامات تقريبًا عن طريق هذه الحمية.
حمية حساء المرق تحّد من استهلاك الشوربات الكريمية، لأنّها عالية بالسعرات الحرارية والدهون. عوضًا عن ذلك تشجع هذه الحمية على استهلاك الحساء المعدّ في المنزل أو المعلّب والذي يحتوي على الخضار والبروتين.

حمية حساء الملفوف


هذه الحمية تعتبر من أكثر حميات الحساء انتشارًا، وتدوم لمدة أسبوع كامل وتعتمد على الدجاج أو مرق الخضار في إعداد الحساء الذي يحتوي على الملفوف والخضار الأخرى الفقيرة بالنشويات.
إضافةً لحساء الملفوف، يمكن للشخص إضافة نوع أو نوعين من الأطعمة قليلة السعرات الحرارية مثل الحليب منزوع الدسم أو الخضار الورقية.
هذه الحمية تدّعي نزول خمسة كيلوغرامات خلال أسبوع واحد فقط.

حمية حساء الكيتو

هذه الحمية مصمّمة للأشخاص الذين يتبّعون نظام الكيتوجينيك، باليو، أو أي نظام آخر فقير بالنشويات. حمية حساء الكيتو تدّعي أنها تساعد في إنقاص 5 كيلوغرامات خلال 5 أيام.
وتمامًا مثل حمية الكيتو، نسخة حمية الحساء الفقيرة بالنشويات، عالية بالدهون، معتدلة بالبروتين. هذه الحمية تزوّد الشخص بـ1200 إلى 1400 سعرة حرارية خلال اليوم، وتكون نسبة استهلاك النشويات من خلالها 20 غراماً في اليوم، بالإضافة أنّها تحدّ من استهلاك المكسرات، الألبان، والمحليات المصنّعة.
الحمية تشجع على تناول الفطور نفسه بشكل يومي، والذي يتكون من البيض، الزبدة، اللحم المقدد، الأفوكادو، والقهوة غير المحلاة. وتسمح أيضًا بتناول وجبة خفيفة قليلة النشويات وعالية بالدهون، مثل سلطة الكرفس والتونا.
وفي بقية اليوم يمكن للشخص تناول 4 أكواب من حساء الكيتو، تتوزع بين وجبة الغذاء والعشاء. وتتكوّن وصفة الحساء من الدجاج ومرق الدجاج، اللحم المقدّد، زيت الزيتون، الطماطم المجففة، الفطر، وبعض الخضار القليلة بالنشويات والأعشاب.

المنافع

حميات الحساء تحسّن من استهلاك الماء خلال اليوم

• زيادة استهلاك الخضار: الخضار تزوّد الجسم بالفيتامينات والمعادن المهمة للجسم. وزيادةً على ذلك زيادة تناول الخضار لها أثر كبير في تقليل فرص زيادة الوزن والسمنة ورفع مستوى الشبع والوقاية من الأمراض.
• زيادة استهلاك الألياف: تتواجد الألياف غالبًا في الخضار وأيضًا في البقوليات مثل الفاصولياء والحبوب الكاملة والفواكه. مثل هذه الحميات تساعدك في الحصول على كمٍّ جيد من الألياف، الأمر الذي يخفّف من الشهية والجوع.
• زيادة استهلاك الماء: هذه الحميات تحسّن من استهلاك الماء خلال اليوم. زيادةً على أنّ الماء مهم لعمل كثير من وظائف الجسم، بينّت الأبحاث أنّ زيادة استهلاك الماء يساعد في عملية إنقاص الوزن.

الأضرار

يتطلب معظم هذه الحميات اتباعها من 5 إلى 10 أيام. علماً أنه من الممكن استرجاع الوزن المفقود بعد انتهاء فترة الحمية.
وقد بينت الدراسات أنّه عند خسارة السعرات الحرارية بشكل كبير أو سريع، فإنّ ذلك يقلّل من معدل الأيض.
بعد انتهاء مدة الحمية سوف ينتج عن ذلك معدل أيض بطيء يجعل من الحفاظ على نزول الوزن أمرًا صعبًا. وبالإضافة أنّ حمية الحساء مثل حمية حساء الملفوف تعتبر حميات مقيّدة جدًا بعيدة عن التوازن في الطعام، ذلك يمكن أن يؤدي إلى النقص الشديد في المغذيات الهامة للجسم.

المصدر
سيدتي
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: